مدرسة ميسرة
اهلا ومرحبا بكم فى منتديات مدرسة ميسرة مع اطيب تمنياتى بالاستفادة والمتعة معا مع تحيات المدير العام للمنتديات أ / عوض الحسانى

مدرسة ميسرة

مدرسة ميسرة منارة العلم والتنوير
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
كل عام وحضراتكم بخير بمناسبة شهر رمضان المبارك اعاده الله علينا وعلى الامة الاسلامية والعربية بالخير واليمن والبركات
الف مبروك للشعب المصرى ونجاح ثورة 30 يونيو

شاطر | 
 

 مهارة المناظرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايمن
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 01/05/2012

مُساهمةموضوع: مهارة المناظرة   السبت أغسطس 11, 2012 9:59 pm

مقدمه عن مهارة المناظرة
• إن مهارة المناظرة هي طريقه هادفة تساعد على حل مشكله ما عن طريق المناظرة ويتم ذالك بان يعرض الأخصائي على الأعضاء المشكلة موضوع المناقشة.
• ويبدأ الأعضاء بتقديم أرائهم ووجهات نظرهم المختلفة.
• فطبيعة المناظرة وجود رأيين متناقضين ينظر صاحب كل رأي على انه الرأي الأصلح لحل المشكلة.
• يحاول كل طرف إقناع الطرف الأخر برأيه ووجهه نظره لحل المشكلة موضوع المناظرة.
• وأيضا سوف نقوم بعرض مفهوم المناظرة وحالات تطبيقها ومراحل أجراء المناظرة وأيضا أهم الجوانب الديناميكية للمناظرة.
فكرة عامه عن مهارة المناظرة
أن المناقشة التي تجري أمام جماعة على هيئة محاورة بين شخصين من ذوي المعرفة القادرين على الحديث المتفقة البلاغي عن موضوع معين تسمي مناظرة وهي اقل رسميه من المحاضرة أو الندوة المنصة ولها ديناميكيات مقصودة عليها.
والمناظرة وسيله هامه من الوسائل المهنية العلمية المتطورة والتي يمكن الاستعانة بها في العارف على أفكار حديثه وعلميه .
مفهوم المناظرة
• إذا كان لموضوع وجهتي نظر واضحتين يمكن استعمال المناظرة كطريقه أو وسيله لبدا المناقشة.
(( المناظرة تكون لرأيين واتجاهين متعارضين لموضوعين أو مشكلة عامة تتم على شكل مناقشة بين جانبيين يمثل كل جانب رأي يختلف عن رأي الجانب الأخر في الموضوع المطروق))
• أي أن المناظرة تكون بين فردين أو فريقين كل منهم يعرض وجهه نظر مخالفة للرأي الأخر.
• ثم تسمح للموجودين بالاشتراك في مناقشة الموضوع ولذلك يطلق عليها البعض"عبارة عن مبارة كلاميه بين فردين أو فريقين أو شخصين وأخر أو جماعة وجماعة أخرى عن موضوع جدلي لكل منهما فيه وجهه نظر تختلف عن الأخرى وذلك أمام جمهور لا يستطيع الحل الصحيح لها"
أهم أهداف المناظرة
1- عرض أراء مختلفة لحل مشكلة موضوع المناظرة.
2- النهوض بفكر أعضاء الجماعة ومساعدتهم على حل مشكلاتهم بأنفسهم.
3- النهوض بثقافة الديمقراطية وعرض الرأي والرأي الأخر.
أهم الحالات التي يتم فيها تطبيق المناظرة
• عند محاوله اكتساب أراء عن موضوع معين.
• عند اختلاف بعض وجهات النظر على مجموعه الآراء المطروحة.
• عند محاولة التعرف على أراء الآخرين.
• عندما يريد الأخصائي معرفه أكثر من رأى ووجهة نظر لمشكلة ما عن موضوع المناظرة.
• إعطاء المستمعين الفرصة للوصول إلى رأى واحد.
• عند محاولة الوصول لحل جذري لمشكلة ما.
أهم الجوانب الديناميكية للمناظرة كوسيلة هامة
• وسيلة المناظرة تصبح ديناميكية غير رسمية لا تأخذ الطابع الرسمي بل الحوار يكون بطريقه عادية تفاعلية.
• وسيلة المناظرة تتيح نقل أفكار ومعلومات وخبرات وتجارب ووجهات نظر سهلة ومباشرة بواسطة عضوي المناظرة الذين عادة ما يكونان مختصان.
• تساعد على سماع فكار وأراء جديدة من جانب المتحدثين.
• تساعد على تركيز جميع الأعضاء نحو الحوار بين المناظرين.
• وسيلة المناظرة بسيطة فى الشكل ويسيره فى التخطيط وسهوله في التخطيط.
• وسيله المناظرة تسمح بالتوضيح والتنوير والمنطق والتثبيت من صحة ما يقال ومن الخلو من التناقض مع تطور المناقشة ثم إنها تسمح بالتعبير عن وجهتي النظر.
• تسمع المناظرة بضبط إطار المناقشة ولكنها تسمح أيضا بالمرونة مع مضى المناقشة قدما.
• ثم إن المناظرين في وسعها التقاط مفاتيح أو إشارات أو علامات من المحاضرين من أعضاء الجماعة وردود فعلهم.
• يتم توزيع مسئولية المناظرة نحو عضوين قبل الاجتماع للتفكير جيدا في حقائق الموضوع.
مراحل أجراء المناظرة
أولا: قبل المناظرة:-
• اختيار موضوع أو مشكلة يعاينها الجمهور الذي يتعامل معه المنظم شرط أن تكون متمشية مع ظروف المجتمع والمدة المخصصة للمناظرة.
• أن تكون الدقة في اختيار المتناظرين ليس فقط من حيث خبراتهم ولكن ينبغي أن يتوافر عنصر التكافؤ بين المتناظرين من حيث المركز والخبرة والمستوى العلمي.
• تحديد موعد وتاريخ المناقشة بما يناسب الجمهور والخبراء.
• إعداد مكان المناظرة بحيث يتصف بالهدوء والسعة الكافية ووفرة المقاعد وسهولة الوصول إليها.
• إعداد وتشكيل لجنه سكرتارية لتدوين ما جرى في المناظرة من كلمات تلفى أو مناقشات تدور في هذه المناظرة.
ثانيا:مرحلة تنفيذ المناظرة:-
• أن تبدأ المناظرة في موعدها المحدد وتقديم الموضوع للمهور وتعريفهم بطرفي المناظرة.
• أن يبدأ كل طرف بإبداء رأيه في الموضوع في وقت محدد لا يستغرق وقت الطرف الأخر.
• عدم خروج المناقشات عن موضوع المناظرة وان يلتزم الجمهور بالتصرفات السليمة أثناء أبداء الرأي.
• تلخيص أراء كل طرف من المناظرة بحيث تكون واضحة للجمهور الحاضر.
• إتاحة الفرصة للجمهور للاستفسار عن النقط الغامضة أو الصعبة ومناقشة الطرفين.
• إنهاء ما دار في المناظرة من كلمات المتناظرين أو الكلمات التي دارت في المناظرة.
• توفير الموارد المتاحة من مكان وأدوات لنجاح المناظرة.
ثالثا:مرحلة التقويم:-
• ينبغي في هذه المرحلة مدى نجاح المناظرة في تحقيق ما كانت تهدف إليه باستخدام كافة الوسائل التي تحقق ذلك.
• وكذلك ينبغي في هذه المرحلة تقييم أداء الأعضاء التي شاركت أرائها في المناظرة كي تظهر بالصورة المطلوبة. دور الأخصائي الاجتماعي في المناظرة
• أن يجتمع بطرفي المناظرة وذلك قبل ميعاد المناظرة وذلك قبل ميعاد المناظرة بوقت كافي وان يقرر المسموح به في المناظرة.
• في مستهل المناظرة يعرض فكرة المناظرة على الجمهور.
• أن يؤدى أعمالا أضافية مثل التلخيص أو أي عمل أخر من أعمال المتابعة.
• أن يحرص على تسير المناظرة في الاتجاه الصحيح.
• أن يراعى عدم الاصطدام الأعضاء بعضهم نظرا لاختلاف الآراء.

كيفية أجراء المناظرة

• يتم اختيار الموضوع والموافقة علية للأولويات السابقة.
• يتم اختيار عدد من 3-5 أعضاء لكل رأى ويكون ذلك بالرغبة أو حسب ما يمثل الموضوع له من أهمية وذلك لكل رأى.
• يتم اختيار رئيس الجلسة من الأعضاء بموافقة طرفي المناظرة وكذالك اختيار السكرتير من الأعضاء الذين يتمتعون بالقدرة على التسجيل الدقيق والحيدة الموضوعية.
• ثم تكون الجلسة بان يتصدر الرئيس والسكرتير ويجلس طرف المناظرة عن يمين وشمال الرئيس أما رائد.
• يعطي الوقت لطرفي المعارضة مناصفة بحيث كل منهما يأخذ الوقت المحدد له ويستجيب أن يكون طرف خمس دقائق بالتبادل.
• وقبل المناظرة تحدد مجموعة من الجماعات لتقويم المناظرة أما بقية الأعضاء فيكون دورهم الملاحظة فقط.
• يستحسن إلا يزيد وقت المناظرة على ساعة ونصف الساعة.

أهم المواقف التي يجب أن يراعيها رائد الجماعة
• إثارة المناقشة واحتمال تصادم بين الطرفين وبين احدهم وبعض الأفراد أو الجمهور.
• قد يحدث تعصب من الجمهور أو بعض بيانات غير سليمة.
• احتمال أن يقدم الطرفان أو احدهما بيانات غير رسمية.
• ولذلك عليهم الوعي وعدم تصعيد الأمور وتوضيح الهدف من المناظرة للوصول إلى رأى سليم يستهدف منه الجميع وكذلك تنمية الفكر وتوسيع دائرة المعارف الثقافية عن الموضوع لدى أطراف المناظرة والأعضاء الحضور ويتعلم تلك المهارة وينقلها لزملائه بعد ذلك ولأجيال القادمة بإذن الله.
من أهم الموضوعات التي يمكن تناولها
بطريقه المناظرة
• تنظيم الأسرة.
• خروج المرآة للعمل.
• حرية المرآة.
• البطالة.
• الهجرة الشرعة والغير شرعية.
• هجرة العقول المصرية والخبرات إلى الخارج.
المراجع
• ريتشارد ويبكارد : كيفية التخطيط للمؤتمر وإدارتها , القاهرة , دار العلوم, 1965م.
• عبد الخالق محمد عفيفي: المهارات المعاصرة للخدمة الاجتماعية , القاهرة , دار الحمد للطباعة, 2007م.
• مصطفى احمد حسان, إبراهيم عصام الدين: الاتصال بين النظرية والتطبيق في الخدمة الاجتماعية , القاهرة, مكتبة عين شمس, 1978م .
• محمد بهجت كشك: الاتصال وسائلة في الخدمة الاجتماعية, الإسكندرية , المكتب الجامعي , 1986م.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مهارة المناظرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة ميسرة  :: الانشطة المدرسية-
انتقل الى: